الرؤية الملكية للاعلام

الرئيسية/الرؤية الملكية للاعلام
الرؤية الملكية للاعلام 2017-06-15T14:08:46+00:00

8 كانون الثاني 2003

 بناء نظام إعلامي أردني حديث يشكل ركيزة لتحقيق التنمية السياسية والاقتصادية والاجتماعية و الثقافية التي نريد ، يتماشى وسياسة الانفتاح الاقتصادي والاجتماعي التي ينتهجها الأردن ، ويواكب التطورات الحديثة التي يشهدها العالم.

 تطوير رؤية جديدة للإعلام الأردني تأخذ بعين الاعتبار روح العصر وتخدم أهداف الدولة الأردنية وتعبر عن ضمير الوطن وهويته بكافة فئاته وأطيافه، وتعكس إرادته وتطلعاته وتتيح لوسائل الإعلام الأردنية القدرة على التنافس مع وسائل الإعلام الأخرى.

  ركائز التوجه

    أولاً: بناء إعلام الدولة الحديثة المبني على:

  • تشجيع التعددية وإحترام الرأي والرأي الأخر وذلك من خلال عرض وجهات النظر المختلفة في مناخ من الإستقلالية والحرية المسؤولة
  • التعبير عن الوطن بكافة فئاته وأطيافه وعكس إرادته وتطلعاته
  • ممارسة أداء إعلامي يقوم على المهنية والتميز والإبداع والحرية المسؤولة

   ثانياً : دعم إستقلالية مؤسسات الإعلام وإدارتها وذلك من خلال :

  • إستقلالية إدارات المؤسسات الإعلامية
  • إستقلالية القرارات الإعلامية المؤسسية
  • فتح المجال أمام القطاع الخاص للمشاركة في ملكية وسائل الإعلام
  • تمكين هذه المؤسسات من لعب دورها الرقابي في المجتمع في مناخ من الحرية المسؤولة والإستقلالية والمهنية المتطورة

    ثالثاً : الإرتقاء بالبعد المهني للعمل الإعلامي والعمل بمهنية عالية وذلك من خلال :

  • تطوير مواثيق الشرف الإعلامي
  • توجيه تطور العمل المهني من خلال التدريب والتأهيل والتخصص
  • مراجعة القوانين الإعلامية والصحفية والأستثمارية الخاصة بالصحافة والإعلام
  • الأخذ بالمتغيرات التقنية والفنية التي يشهدها العصر